X
تبلیغات
رایتل
الإسلام العربی
دعوة إلی الحقیقة
 
1390/01/16 :: 05:57 ب.ظ :: نویسنده : .

نماذج لحفریات خاصة بطیور


عشب السرخس
العصر: الزمن البالیوزوی ، العصر الکربونی
العمر: 300 ملیون سنة
الموقع: إنجلترا

لقد تحققت اکتشافات فیما أًجری من عملیات التنقیب عن الحفریات منذ نحو قرن ونصف من الزمان ، لم نصادف فیها ولو حفریة نباتیة واحدة نصف متطورة أو بدائیة زعماً ، تحمل صفات نوعین مختلفین (نصفها عشب سرخس ونصفها الآخر دغل) .الأمر الذی هدم الزعم القائل بتطور النباتات .

وثمة دلیل آخر یدحض هذا الزعم ،وهو الحفریات النباتیة الحیة التی تفوق الحصر . وتُعد حفریة عشب السرخس البالغ عمرها 300 ملیون سنة إحدى هذه الحفریات آنفة الذکر ، وهی تبدی للعیان أن التطور أکذوبة کبرى .

جوزة السرو
 العصر: الزمن السینوزوی ، العصر البلیوسینی
العمر: 65 ـ 23 ملیون سنة
الموقع: ألمانیا

لم تتعرض بنیة جوز السرو الذی یحمل البذور اللازمة لتکاثر أشجارها لأی تغیر طیلة ملایین السنین شأنها فی ذلک شأن سائر الکائنات الحیة . وجوز السرو ـ البالغ عمره 65 ـ 23 ملیون سنة والذی یطابق جوز السرو الموجود فی عصرنا الراهن ـ هو أحد الشواهد الهامة على أن التطور لم یُشهد فی أی وقت على مدار التاریخ .


عشب السرخس
العصر: الزمن البالیوزوی ، العصر الکربونی 
العمر: 320 ملیون سنة
الموقع: إنجلترا

إن الاکتشافات الحفریة قد جعلت التطوریین فی وضع لیس بمقدورهم فیه أن یدافعوا عن مزاعم حول أصل النباتات . ویعترف ن.ف. هیوز  N .F . Hughes   وهو عالم نباتات تطوری بهذه الحقیقة فیقول:
“ إن الأصل التطوری للنباتات وعائیة البذور ـ وهی أکثر المجموعات النباتیة شیوعا فی البر لیثیر ـ دهشة العلماء منذ أواسط القرن التاسع عشر . ولا یزال هذا السؤال بلا إجابة شافیة . وفی النهایة توصل معظم علماء الأحیاء إلى نتیجة مؤداها أن هذا السؤال لا یمکن الإجابة علیه بالسجلات الحفریة “ . ( N .F . Hughes , Paleobiology of Angiosperm Origins : Problems of Mesozoic Seed Planet Evolution , Cambridge : Cambridge University Press , 1976, p .1-2)

ومن بین النماذج التی تجعل من الدفاع عن نظریة التطور ضربا من المستحیل بالنسبة للداروینیین أیضا حفریة عشب السرخس التی تبدو فی الصورة والبالغ عمرها 320 ملیون سنة . ویُعد هذا النموذج إحدى الحفریات هائلة العدد التی تقیم الشاهد على خَلق الله . والتطوریون أمامه لا رد لهم .


فرع شجر الدُلّب الأمریکی مع بذوره 
العصر: الزمن السینوزوی ، العصر الأولیجوسینی
العمر: 37 ـ 23 ملیون سنة
الموقع: یوتاه Utah   ، الولایات المتحدة الأمریکیة

لم یستطع التطوریین ـ الذین یزعمون أن النباتات نشأت وتطورت عن جد واحد مشترک ـ أن یبدوا اکتشاف علمی واحد بإمکانه إثبات هذه المزاعم . هذا ومن جهة أخرى هناک ما لا یقع تحت عد أو حصر من الاکتشافات التی تقیم البرهان على أن النباتات خُلق کل منها على حده بسمات یختص وینفرد بها ، وأنها لم تمر بعملیة تطور . ومن بین هذه الاکتشافات أیضا فرع شجر الدُلب الأمریکی الذی یبدو فی الصورة وقد تحفر مع بذوره والبالغ عمرها 37 ـ 23 ملیون سنة . ولا تختلف هذه الحفریة بأی شکل من الأشکال عن بذور الدلب الأمریکی الموجود فی عصرنا الراهن ، وهی من بین الشواهد على بطلان التطور .


أربع ثمرات تین
العصر: الزمن المیزوزوی ، العصر الطباشیری 
العمر: 70 ملیون سنة
الموقع: تکوین هیل کریک Hell Creek ،مونتانا Montana ، الولایات المتحدة الأمریکیة

التین ثمرة نباتات من جنس فیکس Ficus   تربو أنواعها على 800 نوع ،وتوجد على شکل دغل أو شجرة . وتبدو فی الصورة حفریة تین یبلغ عمرها 70 ملیون سنة ، تُعد من المؤشرات الدالة على أن التطوریین لیسوا عاجزین فحسب عن تفسیر أصل الحیوانات ، وإنما هم عاجزین کذلک عن تفسیر أصل النباتات . ولا یسع نظریة التطور الإدلاء بأی معلومات حول أصل عشرات الآلاف من الأنواع النباتیة وزهورها وثمارها سوى مجموعة من التکهنات.علاوة على ذلک فقد دحضت الاکتشافات الحفریة هذه التکهنات وکذبتها برمتها .


عشب السرخس ( بحویصلات بذوره)
العصر: الزمن البالیوزوی ، العصر الکربونی
العمر: 308 ـ 294 ملیون سنة
الموقع: بولونیا

یبلغ عمر حفریة حویصلة بذور (بوغ) عشب السرخس هذه حوالی 308 ملیون سنة ، وهی تتحدى نظریة التطور ببنیتها التی لم تتغیر منذ مئات الملایین من السنین . ولو صحت مزاعم التطوریین القائلة بأن الکائنات الحیة تطورت مرورا بتغیرات مستمرة ، لتعین أن تتحول أعشاب السرخس فی غضون الأزمنة الکثیرة التی انقضت علیها إلى أشجار ضخمة ، ولتغیرت خلایا حویصلات بذورها واکتسبت بنیات مختلفة تماماً . بید أنه لم یُشهد تغیر من هذا القبیل رغم مرور 300 ملیون سنة . ومن المستحیل أن یحدث فیما بعد . وأیماکانت الکیفیة التی اختصت بها أعشاب السرخس التی نمت قبل مئات الملایین من السنین ، فإن نماذجها الموجودة فی عصرنا الراهن لها ذات الکیفیة بحذافیرها . وهذه بدوره ینهض دلیلا على أنه لم تُشهد أی وتیرة تطوریة قط ، وأن جمیع الکائنات الحیة خُلقت بسماتها التی تنفرد بها الآن .

عشب السرخس (بحویصلات بذوره)
العصر: الزمن البالیوزوی ، العصر الکربونی
العمر: 300 ملیون سنة
الموقع: بولونیا

عادة ما ینمو عشب السرخس فی الأجواء الرطبة بین الصخور أو تحت الأشجار ، وهو ینتمی إلى جنس بیتردوفیتا Pteridophyta ، و یواصل هذا العشب وجوده دون تغیر منذ السنوات الأولى للعصر الکربونی . وتبدو فی السجلات الحفریة نماذج حویصلات بذور (أبواغ) عشب السرخس جنبا إلى جنب مع أعشابه .

وحویصلة البذور خلایا توجد فی بعض النباتات فتتکاثر من خلالها، وهی شدیدة التحمل إلى أقصى درجة أمام الظروف غیر الملائمة . وتتکاثر أعشاب السرخس لا جنسیا بواسطة البذور ، وبها حویصلات تحفظ هذه الخلایا فی الجزء السفلی من الأوراق . وتبدو فی الصورة الأجزاء السفلیة من أوراق السرخس ، أی المنطقة التی تشتمل على حویصلات البذور . وتنمو أعشاب السرخس منذ مئات الملایین من السنین بالشکل ذاته  وبالنسق نفسه تتکاثر و تحافظ على السمات البنیویة عینها . وهذا الموقف للتطوریین الذین یزعمون أن الکائنات الحیة تتطور بشکل تدریجی وتتغیر باستمرار یستحیل تفسیره بشکل علمی ومنطقی  . ویُعد هذا الثبات ـ الذی تتسم به بنیات الکائنات الحیة ـ من الأدلة التی تثبت أن التطور لم یحدث مطلقاً ، وأن الله خلق الکائنات الحیة بأسرها .

ورقة شجر البَقْس
العصر: الزمن السینوزوی ، العصر الإیوسینی
العمر: 50 ملیون سنة
الموقع:تکوین کاتش کریک ، کندا

کان داروین نفسه یدرک أن نظریته زعم متضارب ومتناقض وغیر حقیقی ، وکان یفصح فی کتاباته ومراسلاته عن شکوکه فی هذا الصدد . فعلى سبیل المثال فی الخطاب الذی کتبه إلى صدیقه الحمیم آسا جرای  Asa Gray   الذی کان أستاذا لعلم الأحیاء فی هارورد Harvard کان قد أعرب عن أن نظریة التطور لیست إلا تخمینات وتکهنات ، حیث قال:
“ إننی أعلم جیدا أن تخمیناتی قد تخطت بدرجة ما الحدود المشروعة للعلم “ ( N .C .Gillespie , Charles Darwin and the Problem of Creation , 1979,p .2)

  وقد أثبتت تخصصات علمیة عدیدة بعد داروین أن نظریة التطور لا تحمل أی قیمة علمیة ، وأنها لیس سوى تخمینات لداروین . ویُعد علم الحفریات بدوره من بین هذه التخصصات العلمیة ، فکل ما عُثر علیه من حفریات أثبت بما لا یدع مجال للشک أن التطور لم یحدث على الإطلاق . ومن الحفریات التی تدلل على هذه الحقیقة أیضا حفریة ورقة شجر البقس التی تبدو فی الصورة والبالغ عمرها 50 ملیون سنة .

سعفة
العصر: الزمن البالیوزوی ، العصر الکربونی .
العمر: 300 ملیون سنة .
الموقع: واشنطن  .
کثیرا ما اعترف التطوریون بمأزق نظریة التطور فیما یتعلق بأصل النباتات فعلى سبیل المثال یعرب أدرید کورنر  Edred Coner    ـ من أساتذة قسم النبات بجامعة کامبردج ـ عن أن الحفریات لا تؤید التطور المزعوم ، وإنما تؤید حقیقة الخلق ، فیقول:
“ لو لم نکن نحمل أفکار مسبقة ، لاعتقدت أن السجلات الحفریة تبدو مؤیدة الخلق الخاص . هل یقبل عقلکم أن نبات سحلب الماء وعدس الماء والنخل جاءوا من الجد نفسه . فضلا عن هذا فإنه فی حین لا یوجد تحت أیدینا أی دلیل هذا التخمین .... “ ( Dr .Edred Corner , Sürekli Botanik Dü?üncede Evrim , Chicago : Quadrangle Books ,1961,p .9)

   ومثلما أوضح أدرید کورنر تسوق الاکتشافات الحفریة الأدلة على أن النباتات لم تنشأ أو تتطور عن جد مشترک خیالی ، وإنما هی وُجدت من عدم وبالسمات التی تختص بها ، أی أنها خُلقت . ومن بین الحفریات التی تبرز هذه الحقیقة أیضا حفریة السعفة التی تظهر فی الصورة والبالغ عمرها 300 ملیون سنة . ویؤکد النخیل الذی ظل على حاله منذ مئات الملایین من السنین على بطلان نظریة التطور وزیفها .

عشب السرخس
العصر: الزمن البالیوزوی ، العصر الکربونی 
العمر: 320 ملیون سنة
الموقع: لانکشیر  Lancashire   ، إنجلترا

للنباتات بنیات بالغة التعقید ، ولا یمکن أن تظهر هذه البنیات بالمؤثرات التصادفیة المزعومة ، ولا یمکن کذلک أن تتحول فیما بینها مثلما یزعم التطوریون . وتبین السجلات الحفریة أن الطبقات النباتیة ظهرت دفعة واحدة على وجه الأرض وبالبنیات الخاصة بها ، وأن ماضیها یخلو من أی وتیرة تطوریة . فحفریات أعشاب السرخس ـ على سبیل المثال ـ التی یبلغ عمرها 320 ملیون سنة تبرهن على أن هذه النباتات لم یمسسها تغیر قط طیلة مئات الملایین من السنین ، ولا تختلف أعشاب السرخس التی تنمو فی عصرنا الراهن على الإطلاق عن تلک التی نمت قبل 320 ملیون سنة . وأمام هذا الوضع لا یوجد إجابة منطقیة وعلمیة یمکن أن یجیبها التطوریون .



بازدید : مرتبه
 
آمار وبلاگ
تعداد بازدیدکنندگان: 24970