X
تبلیغات
رایتل
الإسلام العربی
دعوة إلی الحقیقة
 
1390/02/06 :: 07:26 ب.ظ :: نویسنده : .

الحیوانات المتعاونة عند الولادة

تکون الحیوانات وخصوصا اللبائن أکثر تعرضا للخطر أثناء الولادة ، لأن الأم وولیدها یکونان لقمة سائغة للحیوانات المفترسة ، ولکن الملاحظ أن هذه الحیوانات تکون بحمایة أحد أفراد القطیع عندما تضع ولیدها ، على سبیل المثال تختار أنثى الانتیلوب مکانا أمینا بین الأعشاب الطویلة لتضع ولیدها ولا تکون وحدها أثناء الولادة حیث تکون بجانبها أنثى أخرى من نفس القطیع کی تساعدها حین الحاجة .

وهناک مثال آخر للتعاون بین الحیوانات أثناء الولادة وهو " الدولفین" فالولید الصغیر عندما عندما یخرج توا من رحم أمه علیه أن یخرج لسطح الماء للتنفس ، لذلک تدفعه أمه بأنفها إلى أعلى کی یستطیع التنفس ، وتکون الأم ثقیلة الحرکة قبل الولادة ، ویقترب منها أنثیین من نفس الجماعة لمساعدتها لحظة الولادة ، وتکون هذه المساعدان تسبحان إلى جانبی الأم لحظة الولادة لمنع أی ضرر یلحق بها فی تلک اللحظة الحرجة ، خصوصا أن الأم تکون ثقیلة الحرکة ومعرضة للخطر أکثر وقت مضى .

ویکون الولید الجدید لصیقا بأمه طیلة الأسبوعین الأولین ، ویبدأ السباحة شیئا فشیئا بعد ولادته بفترة قصیرة وتدریجیا یبدأ بالاستقلال عن أمه ، وتکون الأم فی هذه الحالة ضعیفة بعض الشیء ولا تستطیع أن تتأقلم مع حرکات الولی الجید لذا فتتدخل أنثى أخرى لحمایة الصغیر وتوفیر العون الکامل للأم حتى تلتقط أنفاسها (124).

وعلى نفس الأسلوب تلد الفیلة أولادها ، حیث تکون أنثى دوما لمساعدة الأم أثناء الولادة ، حیث تختفی الأم ووصیفتها داخل الأعشاب الطویلة بکل مهارة حتى تنتهی عملیة الولادة وتستمران فی رعایة الفیل الجدید طیلة حیاتهما ، وتتمیز الفیل الأم بحساسیة مفرطة خصوصا عندما تکون بجانب ولیدها (125).

وهناک أسئلة عدیدة تطرح نفسها فی هذا المجال مثلا کیف تتفاهم الفیلة أو غیرها من الحیوانات مع بعضها أو الأنثى التی تصبح مساعدة کیف تفهم أو تشعر باقتراب موعد الولادة لقریبتها ؟

وهذه الحیوانات لا تمتلک عقلا مفکرا أو إرادة فاعلة لتحدید هذه الأمور الحیاتیة ، إضافة إلى أن هذه الفیلة السالفة الذکر تسلک نفس السلوک فی أیة بقعة أخرى فی العالم ، ونفس الشیء یقال للدولفین أو غیره من الحیوانات ، وهذا دلیل على کونها مخلوقة من قبل خالق واحد یتغمدها برحمته وعلمه الواسعین أینما کانوا .



بازدید : مرتبه
 
آمار وبلاگ
تعداد بازدیدکنندگان: 24970