X
تبلیغات
رایتل
الإسلام العربی
دعوة إلی الحقیقة
 
1390/01/17 :: 01:02 ب.ظ :: نویسنده : .

نبذة عن المؤلف

إنّ هارون یحیى سم مستعار لمؤلف دأب على الکتابة فی مجال السّیاسة وله مؤلفات عدیدة فی هذا المجال، و عدد کبیر من هذه المؤلفات یدور حول الماسونیة و الیهودیة وتأثیرهما على تاریخ السیاسة والعالم، واختیار المؤلف لهذا الإسم المستعار یعود إلى تبنّیه فکرة النّضال ضدّ الیهود الجاحدین عبرتذکیرهم بمدى تبجیله لنبیّین من أنبیائهم وهما النبی یحیى والنبی هارون علیهما السلام.

ومن بین مؤلفات الکاتب نذکر: "الیهودیة والماسونیة" و "الماسونیة والرأسمالیة" و "الماسونیة عبادة الشّیطان" و "الماسونیة وأبناء یهوه" و "النّظام الماسونی الجدید" و "الید الخفیة فی البوسنة" و "کذبة التطهیر العرقی" و "الوجه الخفیّ للإرهاب" و "الأکراد: الورقة الرّابحة لدى إسرائیل ومسألة استراتیجیة لترکیا" و قد کتب المؤلّف هذه المؤلّفات تحت اسم مستعار بالطبع. وهناک کتیبات أخرى ألّفها تحت اسم مستعار منها :"فریة نظریة التّطور" و "معجزة الخلیّة" و "معجزة العین" و "معجزة العنکبوت" و "معجزة البعوض و "معجزة نظام الحمایة لدى الأحیاء" و "معجزة النمل" و "الله سبحانه وتعالى یعرف بالعقل" و "حقیقة الحیاة الدنیا" و "أسرار الذّرة" و "سقوط نظریة التطور" و "حقیقة الخلق" و "سقوط المادّیة" و "نهایة المادّیة" و "أخطاء المتبنّین لنظریة التطور " و "السقوط المیکروبیولوجی لنظریة التّطور" و "سقوط نظریّة التّطور فی 20سؤالا" .

وللکاتب اسم مستعار آخر وهو "جاوید یالجین", وتحت هذا الإسم ألف کتیبات عدیدة منها: "دین الإنسانیة"، "الحیاة فی سبیل الله"، "أسماء الله"، "نبذ المجتمع الجاهلی"، "الجنة" ، "نظریة التّطور"، "هل فکّرتم فی الحقیقة"، "الأحکام المنسیة للقرآن" "الهجرة فی القرآن"، "خلق القرآن"، "فهرس القرآن"، "الدعاء فی القرآن"، "صفاة المنافقین فی القرآن"، "شخصیة المنافق"، "الحوار والدّعوة فی القرآن"، "المبادئ الأساسیّة فی القرآن"، "ردود من القرآن"، "الموت والقیامة وجهنم"، "حذار أن تنسى"، "الوجدان فی القرآن" ،"کفاح الرّسل"، "الشیطان"، "أنانیة الشیطان"، "الشرک"، "یوم القیامة" إضافة إلى "هلاک

الأمم" و "المتفکّرون" .

اعتاد المؤلف استخدام صورة لخاتم النبی صلى الله علیه وسلم على أغلفة مؤلفاته کإشارة إلى محتواها الدینی، وإشارة إلى اختتام رسالة السّماء بـمحمد صلى الله علیه وسلم وإلى کون القرآن الکریم آخر الکتب المنزّلة من الله سبحانه وتعالى على عباده، واعتمد الکاتب فی معرض تفنیده لآراء الکفار والملحدین ومبادئ الکفر على هذه الحقیقة لإسکات هذه الأصوات الآبقةعبر جدل عقلی ومنطقی. واستخدامه لخاتم الرّسول صلى الله علیه وسلم یعتبر رمزا لمصدر إلهام له حیث ینهل من حکمته النبویة ویجعل منها فیضا ودعاء له فی تألیفه لهذه الکتب. والهدف المشترک و الرّئیسی من تألیف هذه الکتب والکتیبات دعوة البعیدین عن الدّین إلى القرآن وإثبات وجود الله سبحانه وتعالى و وحدانیته إضافة إلى حتمیّة انتهاء الدنیا بالآخرة کمفاهیم إیمانیة رئیسیة ودعوة هؤلاء إلى التفکیر فی هذه المفاهیم, ومن جانب آخر تذکرة المسلمین بهذه المعانی و المفاهیم والتأکید علیها.



بازدید : مرتبه
 
آمار وبلاگ
تعداد بازدیدکنندگان: 24722