X
تبلیغات
رایتل
الإسلام العربی
دعوة إلی الحقیقة
 
1390/01/16 :: 06:03 ب.ظ :: نویسنده : .

نماذج لحفریات خاصة بطیور


ورقة شجر البقس
العصر: الزمن السینوزوی ، العصر الإیوسینی
العمر: 50 ملیون سنة
الموقع: کندا

یشیر دافید ب . کیتس  David B . Kitts   أستاذ تاریخ العلم من جامعة أوکلاهوما  Oklahoma   إلى أن الاکتشافات الحفریة لم تکن فی أی وقت قط تؤید نظریة التطور ، إذ یقول:
“ رغم وعود علم الحفریات بأنه سیقدم الأدلة التی من شأنها إثبات التطور ، إذا به قد وضع العقبات أمام التطوریین . وأکثر هذه العقبات إثارة للجدل هو الفجوات الموجودة فی السجلات الحفریة ؛ إذ یستلزم التطور وجود نماذج انتقالیة بین الأنواع . غیر أن علم الحفریات لم یتأّت له أن یسعف التطوریین بهذا . “ (Paleontology and Evolution Theory , Vol .28 ,September 1974, p .467)

 وفی حین لا یمد علم الحفریات التطوریین بأی دلیل قط ، إذ به وقد بیَّن للعیان أن الخلق حقیقة لا یمکن إنکارها ؛ فما جُمع من حفریات یفوق عددها الحصر یثبت أن الکائنات الحیة ظهرت فجأة وبشکل کامل ،خال من العیوب ، وأنها لم تتغیر قط .

أوراق شجر الجنکجو والبقس
العصر: الزمن السینوزوی ، العصر الإیوسینی .
العمر: 54 ـ 37 ملیون سنة .
الموقع: کندا .
تُعد هذه النباتات التی نمت فی العصر الإیوسینی إحدى الاکتشافات التی تفوق الحصر التی تبرهن على أن الکائنات الحیة لم تتطور . وقد قضی ما    تأَّتَّّى الحصول علیه منذ قرن ونصف من الزمان من ملایین الحفریات على أحلام التطوریین ، وصار من المستحیل على الداروینیین أن یدافعواعن التطور بالتعویل على السجلات الحفریة . وقد اعترف التطوریون بدورهم بهذه الحقیقة ، فها هو عالم الحفریات التطوری مارک زارنیکی  Mark Czarnecki   یقول:
“ کانت العقبة الکئود دائماً أمام إثبات النظریة (أی نظریة التطور) تتمثل فی السجلات الحفریة ، إذ لم تکشف فی أی وقت من الأوقات عن آثار النماذج البینیة التی یفترضها داروین ؛ فالأنواع تظهر فجأة ، وتنقرض کذلک فجأة . وقد دعم هذا الوضع غیر المتوقع وجهة النظر التی تدافع عن أن الله هو خالقها  “ (Mark Czarnecki   “ The Revival of the CreationistCrusade," MacLean's, 19 January 1981, p. 56.)


عشب السرخس
العصر: الزمن البالیوزوی ، العصر الکربونی 
العمر: 320 ملیون سنة 
الموقع: لانکشیر Lancashire ، إنجلترا

لقد خُلقت النباتات هی الأخرى شأنها شأن سائر الکائنات الحیة . ومنذ اللحظة الأولى لظهورها وهی تتمتع بکافة الآلیات على أتم ما یکون . وما جرى استخدامه فی الأدب التطوری من تعبیرات مثل: “ التطور على مر الزمان” ، و” التغیرات المرهونة بالمصادفات “ ، و” التکیف الحادث نتیجة للاحتیاجات” تعبیرات عاریة من الحقیقة ، ولیس لها معنى علمی . وتُعد السجلات الحفریة خیر دلیل على هذه الحقیقة .




ورقة شجر زعرور الوادی
العصر: الزمن السینوزوی ، العصر الإیوسینی 
العمر: 50 ملیون سنة 
الموقع: کولومبیا البریطانیة British Columbia   ، کندا

مثلما یعجز الداروینیون عن تفسیر الثبات الموجود فی السجلات الحفریة لعالم الحیوان ، لیس بمقدورهم کذلک أن یفسروا الثبات الذی یتصف به عالم النبات . وقد رُصد  ما لا یقع تحت حصر من الأنواع النباتیة ـ إضافة إلى آلاف الأنواع الحیوانیة ـ على مدى ملایین السنین بل مئات الملایین من السنین ، ولم تبد هذه الأنواع أی تغیر فی السجلات الحفریة . ومن بین هذه النماذج ورقة زعرور الوادی البالغ عمرها 50 ملیون سنة والتی تعود إلى العصر الإیوسینی (منذ 54 ـ 37 ملیون سنة) . وتقوِّض هذه النماذج ـ علمیاً ـ الداروینیة التی قامت على الغش والتزییف ، والتی تعانی من ورطة بکل ما تحمله الکلمة من معان .



عشب السرخس
العصر: الزمن البالیوزوی ، العصر الکربونی 
العمر: 320 ملیون سنة 
الموقع: لانکشیر Lancashire ، إنجلترا

تظهر النباتات ـ مثل سائر المجموعات الحیة ـ فی السجلات الحفریة فجأة ، ودون أن تبدی أی تواصل مع النباتات الأخرى التی یزعم التطوریون أنها أحفادها أو أسلافها ؛ الأمر الذی یدحض المزاعم التطوریة برمتها .

وتبدو فی الصورة حفریة لعشب سرخس یبلغ عمرها 320 ملیون سنة ، تُعد هی الأخرى من النماذج التی تبطل نظریة التطور . وما من أدنى اختلاف بین أعشاب السرخس التی نمت قبل 320 ملیون سنة وبین مثیلاتها الموجودة فی عصرنا الراهن .

جوزة شجر التبلدی 
العصر: الزمن السینوزوی ، العصر الإیوسینی
العمر: 50 ملیون سنة 
الموقع: کندا

یبلغ عمر حفریة جوزة شجر التبلدی هذه 50 ملیون سنة ، وهی أیضا تظهر بجلاء أن هذه الکائنات واصلت وجودها بالشکل ذاته على مدى هذه الحقبة التی تبلغ ملایین السنین . وتعلن هذه الحفریة وغیرها من النماذج الحفریة صراحة حقیقة مؤداها أن التطور لم یُشهد ، وأن کافة مزاعم الداروینیین المتعلقة بهذا الموضوع إنما هی مزاعم جوفاء ، وأن التطور قائم على أکذوبة کبرى ، وما من دلیل یؤکده . ولم یستطع الداروینیون یقیموا ولو دلیل علمی واحد على ادعاء واحد من تلک الادعاءات الکثیرة التی طرحوها . فالکائنات الحیة لم تتطور ، وإنما خلقها الله جمیعاً .

ورقة الماغنولیا
العصر: الزمن السینوزوی ، العصر الإیوسینی
العمر: 50 ملیون سنة
الموقع: کولومبیا البریطانیة ، کندا

فیما تبین الاکتشافات الحفریة للعیان بطلان نظریة التطور ودحوضها ، فإن من التطوریین من یعترف بأن السجلات الحفریة لم تؤید نظریتهم . ومن بین هؤلاء الدکتور دافید روب David Raup   رئیس قسم الجیولوجیا بمتحف التاریخ الطبیعی بشیکاغو ، الذی یصرح بأن الحفریات لم تؤید الداروینیة ، إذ یقول:
“ یظن معظم الناس أن الحفریات تنهض دلیلا على آراء داروین حول تاریخ الحیاة . إلا أن هذا بالتأکید فکرة عاریة من الصحة “ . http ://www .rmplc .co .uk /eduweb /sites /sbs 777/vital /evolutio .html

ومن بین الاکتشافات التی تبین خطأ من یظنون أن الحفریات دلیل على الداروینیة ، ورقة المغنولیا التی تبدو فی الصورة والبالغ عمرها 50 ملیون سنة.



بازدید : مرتبه
 
آمار وبلاگ
تعداد بازدیدکنندگان: 24722